قسم اهمج الكتائبي احيا إقليم جبيل الكتائبي- قسم إهمج الذكرى السنوية لشهدائه، بقداس في كنيسة سيدة الشير في البلدة، ترأسه كاهن الرعية الأب طانيوس أبي رميا، حضره رئيس إقليم جبيل الكتائبي جورج حداد، الرئيس السابق للاقليم المهندس روكز زغيب، رئيس القسم جورج بشارة، رئيس مكتب “حزب القوات اللبنانية” في إهمج بيار نقولا، المدير السابق للعلاقات العامة في “بنك بيبلوس” جوزف باسيل ورؤساء الأقسام الكتائبية في قضاء جبيل ورؤساء بلديات ومخاتير وأهالي الشهداء.

وألقى أبي رميا عظة أكد فيها أن “شهداء قسم إهمج قدموا شهادة حياة ودم على مذبح الوطن، وفي الوقت نفسه الكنيسة تعيش شهادة الرب وموته وقيامته، وهو الذي دحرج الحجر عن القبر ولم يدع قوى الموت تتغلب عليه”، وقال: “عندما تنادي المسيحية للشهادة، تنادي أيضا للايمان والحق، ونريد أن نكون شهداء أيضا كالمسيح في قلب الكنيسة، والشهادة توصل إلى القيامة”.

وأكد أنه “ليس بالأمر السهل أن يقدم الإنسان نفسه شهيدا، لكن الحياة المسيحية توصلنا إلى أن نقدم أنفسنا شهداء على مذبح الوطن، وإن إندفاع الشهداء أوصلهم إلى أن يبذلوا أنفسهم فداء عن الوطن ولا تزال هذه الشهادة إلى اليوم مستمرة من أجل أن تبقى الكنيسة ويبقى لبنان والحفاظ على تراثه وعلى إيمان الآباء والأجداد”.

وبعد القداس، توجه الحضور إلى نصب شهداء القسم حيث تم وضع إكليل من الزهر.

وطنية 

قسم اهمج الكتائبي أحيا الذكرى السنوية لشهدائه
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com