جورج خباز
كرمت ثانوية القديس اسطفانوس لراهبات القلبين الاقدسين في البترون الفنان جورج خباز في احتفال على ملاعب المدرسة، برعاية رئيس بلدية البترون مارسيلينو الحرك وحضوره. كذلك حضر القيم الابرشي الخوري بيار صعب، مديرة “الوكالة الوطنية للاعلام” لور سليمان، مديرة المدرسة الأخت جاكلين عجان، أعضاء مجلس بلدية البترون، الفنان وسام صباغ، رؤساء جمعيات، أفراد الهيئتين التعليمية والإدارية في المدرسة وفاعليات بترونية.
طنوس
بعد النشيد الوطني، قدمت الحفل الزميلة ريما عساف طنوس فرحبت وقدمت الفنان جورج خباز، وقالت: “رغم كل التشويش الذي يحيط بنا لا يزال رنين الذهب مسموعا ولكن للأسف هناك من لا يسمع الا ضجيج “التنك” الذي يصادر احساسهم ويشوه نظرتهم للاصلي والاصيل”.
أضافت: “نحن اليوم هنا لنؤكد أننا صامدون أمام الموجة المزيفة. أما المشكلة الاساسية فتكمن في عيشناأزمة عدم احتراف واستسهال وانقلاب مفاهيم وفوضى عارمة. الا أننا في البترون تحدينا الخطأ وغلبنا النشاز، عندما أعطينا خبزنا للخباز”.
ثم عرضت لأعمال خباز وفنه المميز.
عجان
ثم كانت كلمة الاخت عجان فرحبت بالحضور وقالت:” هو يخبز قضايا الوطن في ملح الثقافة وطحين الشغف مستخدما موهبة متعددة الأبعاد وينتزع الضحكة والتصفيق بخفة وأناقة. فنان شامل بكل ما للكلمة من معنى، أعطي وزنة فجهد وأبدع. هو إبن هذا الصرح التربوي العريق وإبن الكنيسة وإبن البترون، كل عمل من أعماله عبارة عن نقطة مطر تسهم في تكوين بحيرة الثقافة والحرب على الجهل والإعاقة الفكرية”.
وتوجهت الى الفنان خباز بالقول: “الوقت معك يصبح متعة ومسرحيتك فريدة من نوعها وغنية بمضمونها كنز يكتنزه الأولاد وبعدهم الأحفاد.أنت إبن هذه الدار فنتمنى لك ألمزيد من النجاح والتحليق ودمت فخرا للبنان عموما وللبترون خصوصا”.

الحرك
ثم ألقى الحرك كلمة قال فيها:”إن تكريم هذه الموهبة الاستثنائية هي مبادرة جميلة، فتكريم انسان برز فينا على صعيد لبنان والعالم العربي عمل مهم ومستحب وخطوة مقدسة لمن سخر فنه الكوميدي لمعالجة قضايا إنسانية ووطنية وثقافية، شهرة جورج مبنية من محبة الناس وايمانهم واحترامهم له فهو صديق وواقعي يعبر عن هموم الناس بكل إحترافية وتجرد بعيدا عن المصلحة الشخصية فهو يعمل لإرضاء الضمير وإصلاح المجتمع”.
وتابع متوجها الى المكرم بالقول:” أملنا بك كبير فأنت تحتل بنزاهتك وموهبتك الشاشة الصغيرة والكبيرة والمسارح في لبنان وخارجه فتحمل وطنك معك بكل شموخ وعزة وكرامة وأمل”.
وختم شاكرا للمدرسة التكريم، ورأى فيه “دليلا أن هذه المدرسة هي مركز ثقافي كبير ونحن كبلدية يسرنا أن نرعى هذا النوع من الاحتفالات ونشجع عليها”.
خباز
أما خباز فقال:” منذ 35 عاما دخلت إلى هذه المدرسة وكنت ألعب في هذه الملاعب مع اصدقائي. ذكريات كثيرة اليوم تعود إلي تفرحني وتحزنني، أن كنت محظوظا فلأنني تربيت في بيئة حاضنة لأن الفن كالزهرة إن لم ترو تموت. وأنا بفضل أهلي ومدرستي رويت موهبتي حبا وعاطفة وعلما وثقافة فكبرت وزهرت لكن أعدكم أنه مهما كبرت لن أنسى “شلوشي” هنا في البترون”.
تخلل الحفل أغان من أرشيف جورج خباز أداها طلاب المدرسة بقيادة فادي جبرايل وجوهرة إلياس وغناء للفنان رودولف خوري. وعرض فيلم وثائقي عن جورج خباز وكانت شهادات من نيقولا خباز ووسام صباغ.
وفي الختام تسلم خباز وصباغ دروعا تذكارية. وطنية

1465896328_1

ثانوية القلبين الاقدسين في البترون كرمت جورج خباز
Tagged on:
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com