kfarabida


 لور سليمان صعب: أحيي “كل ام شهيد موجودة أو غائبة”.

أورور الفغالي: العمل يجب ان يقترن بالفرح وعلى هذا المبدأ يجب أن تقوم تربية الاولاد.

كرم مكتب شؤون المرأة – اقليم البترون الكتائبي “سيدات من المجتمع البتروني” بينهن ثلاث من كفرعبيدا: “لور سليمان”، “أورور فغالي” و”ماري طنوس”, خلال احتفال أقيم في جامعة العائلة المقدسة – البترون، في حضور السيدة جويس امين الجميل، النائب سامر سعادة، السيدة ليلي جورج سعادة، المديرة العامة للنفط أورور الفغالي، مديرة “الوكالة الوطنية للاعلام” السيدة لور سليمان صعب، رئيسة الصليب الاحمر اللبناني سوزان عويس، المونسنيور بولس الفغالي، القيم الأبرشي الخوري بيار صعب، رئيس إقليم البترون الكتائبي أرز فدعوس واللجنة التنفيذية، رئيس رابطة المخاتير حنا بركات، الرئيسة العامة السابقة لجمعية راهبات العائلة المقدسة المارونيات الام غبريال بو موسى، عضو المكتب السياسي في حزب الكتائب منير الديك، رؤساء اقسام وكتائبين وحشد كبير من المدعوين.
بعد النشيد الوطني والنشيد الكتائبي، قدمت جوليات سركيس للاحتفال فرحبت بالمكرمات والحضور وقالت: “لقاؤنا هذا المساء عنوان شكر وتقدير، الشكر لله ونحن في زمن القيامة، وهو المثال الاعلى لنا، فالتقدير لسيدات من مجتمعنا البتروني”. ثم ألقت رئيسة مكتب شؤون المرأة رينيه منعم قهوجي كلمة، اما فدعوس فقال: “انها الكلمة الاولى لي كرئيس اقيلم البترون اوجهها للسيدات”. وتابع: “للاسف ان توظيف المرأة شبه غائب بوظائف الفئة الاولى.

بدوره قال النائب سعادة: “ان هذا الاحتفال مخصص للسيدات لاعطائهن الحق وليس لاخذ الاضواء منهن.
ثم عرفت سركيس بالمكرمات وهن: الفغالي، صعب، والدة الشهيد الطيار سامر حنا ايفيت سابا حنا، رئيسة جامعة العائلة المقدسة الاخت ماري دي كرسيت بصبوص، رئيسة الصليب الاحمر اللبناني في البترون كلود الدرزي، الفنانة وفاء انطونيوس طربيه، والدة ثلاثة شهداء ماري سلوم، والدة ثلاثة شهداء ماري طنوس، المناضلة الكتائبية جورجيت نجيب فدعوس اللواتي تسلمن دروعا تقديرية وتكريمية من الجميل والنائب سعادة والسيدة سعادة وفدعوس.
وكانت كلمات شكر للمكرمات، فشكرت درزي لإقليم البترون “لفتته الكريمة”.

 وشكرت الديرة لور سليمان صعب مكتب شؤون المرأة والحضور وحيت “كل ام شهيد موجودة أو غائبة”، وأهدت الدرع لعائلتها الصغيرة التي تتعب معها ولكل سيدة في “الوكالة الوطنية للاعلام”.
اما المهندسة أورور الفغالي فشكرت الحضور وحزب الكتائب لاهتمامه بالمرأة “وخصوصا ان المرأة هي نصف المجتمع وتقدمه متعلق بها، والعمل يجب ان يقترن بالفرح وعلى هذا المبدأ يجب أن تقوم تربية الاولاد.” وتمنت على المرأة “العمل على تربية الاولاد على اتمام اعمالهم بفرح بعيدا عن الشعور بالعقاب لأن هذه الذهنية لا تخدم المجتمع والوطن”.
وفي الختام كرمت السيدتان الجميل وسعادة اللتان تسلمتا درعين تكريميتين من النائب سعاده ورئيس الإقليم.

"لور سليمان"

بينهن ثلاث من كفرعبيدا: “لور سليمان”، “أورور فغالي” و”ماري طنوس”.. الكتائب تكرم سيدات من المجتمع البتروني
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com