إده البترون 


إحتفل بيت الرسالة لجمعية المرسلين اللبنانيين في إده – البترون بعيد الرحمة الالهية، بمشاركة رعايا قطاع التلاقي والحوار في أبرشية البترون المارونية.
واحتفل بالذبيحة الالهية الخوري إيلي سعاده عند مزار تمثال الرحمة الالهية في بيت الرسالة، وشارك فيها الاب طوني الدرجاني في حضور رئيس بيت الرسالة الأب إدمون رزق الله وحشد من أبناء الرعايا.
العظة

بعد الانجيل المقدس، ألقى الدرجاني عظة قال فيها: “إن خوض تجربة الرحمة يغير كل شيء. انها تغير العالم أجمل قول سمعناه. القليل من الرحمة يجعل العالم أقل عدوانية وعالم تسود فيه العدالة”.
أضاف: “يمكن لرحمة الله أن تحول الاراضي القاحلة الى حدائق، ويمكن أن تنفخ الحياة في العظام الجافة. فلندع رحمة الله تجددنا ولندع يسوع يحبنا ولنسمح لقوة محبته ان تغير حياتنا نحن أيضا، ولنصبح خداما لرحمته، فلنصبح قنوات يستطيع الله من خلالها أن يسقي الارض ويحمي كل الخليقة ويحل العدالة والسلام”.
وختم: “علينا أن نتذكر دائما، الانسان ليس مجموعة قوانين وشرائع وعادات، بل هو حياة تنمو يوما بعد يوم، تؤثر وتتأثر، حياة تبحث عن كمالها في محبة الله”، داعيا “لأن نهتم بالانسان، لأنه أحيانا قد يكون بحاجة الى كلمة، ابتسامة ، نظرة، يرى من خلالها الله، فطوبى لمن ساهم في بناء الانسان”.
وبعد القداس، شكر سعاده لرئيس وجمهور بيت الرسالة “فتح أبواب المزار لإحياء عيد الرحمة والمشاركة في القداس”.
بدوره، تمنى رزق الله “أن يطبع الله فينا فعل الرحمة، كما يطبع فينا سر التوبة وسر الكهنوت، لكي نعيش الرحمة مع بعضنا”.

بيت الرسالة لجمعية المرسلين في إده البترون احتفل بعيد الرحمة
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com